الرئيسية / صحة و جمال / برعاية د. الدواس “صحة الرياض” تكرم المراكز الصحية الحاصلة على اعتماد “سباهي”

برعاية د. الدواس “صحة الرياض” تكرم المراكز الصحية الحاصلة على اعتماد “سباهي”

 

تحت رعاية مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة الرياض الدكتور ناصر بن فالح الدواس كرمت “صحة الرياض” “28” مركزا من مراكز الرعاية الصحية الأولية الحاصلة على شهادة الاعتماد من المركز السعودي لاعتماد المنشآت الصحية «سباهي»، بعد أن نجحت المراكز في تطبيق معايير اعتماد الجودة وسلامة المرضى في الرعاية الصحية الأولية ، كما كرم عدد من الادارات والمتميزين ممن ساهموا في تحقيق هذا الانجاز .
وأوضح مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة الرياض الدكتور ناصر بن فالح الدواس أن المراكز الحاصلة على شهادة الاعتماد من المركز السعودي لاعتماد المنشآت الصحية «سباهي» تعد استكمالا لمشروع تقوم عليه “صحة الرياض” في مدن ومحافظات المنطقة في الاعتماد ضمن خطة “صحة الرياض” لاعتماد نحو “٥٠” من مراكزها ، حيث سبق وان حصلت على اعتماد ١١ مركز صحي عام ٢٠١٨ يليها اعتماد ١٧ مركز صحي في يناير ٢٠١٩ بعد عمل تحسين وتطوير لهذه المراكز الصحية
من جانبه أوضح مساعد المدير العام للصحة العامة د. أميرة الرصيص أن “صحة الرياض” اقامت هذا الحفل لتكريم إدارات و مساعدو المدير العام اعضاء لجنة الاعتماد المساهمون في الحصول على شهادة الاعتماد ، كما كرمت موظفو المراكز المميزة في تطبيق برامج الصحة العامة وعددها ١٣ برنامج ، والمراكز الصحية المعتمدة رسمياً من قبل سباهي و عددها ٢٨.
ولفتت أن هذا التكريم يعد حافزا للجميع لبذل المزيد من الجهود ، بماينعكس على مستوى الخدمة المقدمة للمستفيدين .
وأبانت د. الرصيص أن “صحة الرياض”
تعمل ضمن منظومة الصحة والتي قامت في إطار إسهامها في تحقيق مستهدفات برنامج التحول الوطني 2020، فقد أطلقت مؤخراً مبادرة (إعادة إصلاح وهيكلة الرعاية الصحية الأولية)، ضمن 40 مبادرة تسعى المنظومة من خلالها إلى تطوير خدمات ومرافق الرعاية الصحية في المملكة، وتحسينها بما يلبي متطلبات المجتمع، ويرقى إلى تطلعات القيادة الرشيدة – رعاها الله.
وأضافت أن هذه المبادرة الجديدة تهدف إلى تقديم خدمات متطورة ومتميزة في قطاع الرعاية الصحية الأولية، وصولاً إلى رفع مستويات الرضا عما يقدمه القطاع، وترسيخ ثقة المراجعين في الخدمة الصحية المقدمة لهم، في مراكز الرعاية الأولية، مع تزايد أعداد المراجعين والمسجلين، والوصول إلى كافة المستفيدين؛ مما يؤدي إلى تخفيف العبء على المستشفيات وأقسام الطوارئ، وتعزيز الجوانب الوقائية، وجعل الخدمات الصحية أكثر قربًا من المستفيد، ناهيك عن تقليل الازدحام في أقسام الطوارئ، وفي العيادات الخارجية بالمستشفيات.

عن اللجنة الاعلامية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *