الرئيسية / أدب وفنون / هيا الفيصل : قلبي يحن

هيا الفيصل : قلبي يحن

الراية – هيا الفيصل

أكتبُ إليكَ لأملأَ انتظاري.. فأنا لا أعرفُ كيفَ يتصرَّفُ اللّذينَ ينتظرونْ ..!

قلبي يحنّ ..
تزحفُ عقارِبَ ساعاتُ أيّامِي بِـ لؤم ..!
وأُنصتُ إلى ما يرويهِ دبيبُ الحنينِ إليك..
بانتظارِ موعدِ لِقائك …
فَـ مِنْ بعدِكَ تحتَ أيِّ سماءٍ أسهرُ هذه اللّيالي ؟!

قلبِي مسَّهُ سِحرُ الحبيبِ
وصارَ الحنينُ شُغلي مذُّ ذهبْ ..
لن أطلبَ منَ الأيامِ شيئاً ..
كي لا تمسكني الأقدارُ من عنقِ قلبي..!
لأن الأماني أحياناً
تأتي متأنّقة ببدلتها الملونة ..
ولكنها كسراب!
مخادعة !
تنصب لنا فخاً
تفرشُ الدّرب بالعطور..
وتخرج من جيبها الألم ..
تنصُبُ لنا من أضلاع الليالي اوتاداً ..
ومن الأيام خيمة ..!
وتدخلُ لنا من الجهة الغافلة
وتهربُ منّا
بلا بوصلة
وتقول :
خدعتُ حسّكم….

فَـ يا أيّها الحبّ أمطرْنِي
واملأْ كأسيَ بالهناءْ ..
فإنّي أناجي في دُجى الأيامِ بدراً
أُرخِصُ دونَهُ قلبي وعقلي ..

عن اللجنة الاعلامية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *